الأحد 10 جمادى الأول 1444 هـ الموافق 4 ديسمبر 2022 م
مكتب شؤون الطفل بالقسم النسائي ينفذ مشروع واحة السعادة
الاثنين 20 ذو القعدة 1435 هـ الموافق 15 سبتمبر 2014 م
عدد الزيارات : 2956

 

مكتب شؤون الطفل بالقسم النسائي ينفذ مشروع واحة السعادة
 
بعد مرور ثلاث سنوات على بدء الثورة السورية , وبعد حوالي عام من الحصار المفروض على الغوطة الشرقية التي يبلغ عدد الأطفال دون 12 سنة حوالي 200 ألف طفل، منهم 10  ألاف طفل بحاجة ماسة للدعم النفسي في ريف دمشق .
ومن هنا قامت فكرة الإعداد لنادي صيفي يسهم في دعم الأطفال نفسياً ويقدم نشاطات تعليمية ترفيهية هادفة للنهوض بالأطفال الذين يشكلون نواة مستقبل سوريا. 
تقوم فكرة المشروع على  دعم الأطفال نفسيا وفكريا وبنيويا من خلال جملة من النشاطات الهادفة  والمدروسة لزيادة ثقتهم بأنفسهم وتحسين نظرتهم للمستقبل ، بإضافة إلى لملء أوقات فراغهم بأشياء مفيدة وفعالة. 
استهدف المشروع الأطفال من عمر 5 إلى 12 سنة، حيث بلغ عدد الأطفال المستفيدين 1500 طفل تقريبا. 
 
وقد استمر النادي الذي أقيم في ريف دمشق مدة 3 أشهر ( فترة الإجازة الصيفية) و اشتمل على العديد من الأنشطة المتنوعة المفيدة و الممتعة مثل: (تدريب على قراءة القران الكريم، تعليم الخط ،عرض مجموعة من البرامج التعليمية والدينية للأطفال  ، أنشطة رياضية في أحد النوادي الرياضية ، مسرح العرائس ، تعليم الرسم، مسابقة أجمل صوت في تجويد القرآن الكريم، مسابقات علمية وفكرية  وثقافية ، تعليم الأطفال على إعادة التدوير، أنشطة دعم نفسي للأطفال). وعمل على هذا النادي ما يزيد عن 10 مشرفات و معلمات منهم أخصائيون نفسيون. كما لاقى إقبالاً كبيراً من الأطفال الذين استمروا بالحضور رغم صعوبة الأوضاع الأمنية والحصار المستمر على المنطقة. 
 
وكان من ضمن الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة بدنياً و نفسياً، حيث وفِّق الكادر ـ بحمد الله ـ لمساعدتهم في المشاركة في الأنشطة و تجاوز بعض الصعوبات.