الخميس 16 شوّال 1445 هـ الموافق 25 أبريل 2024 م
الهيئة تدعم المستودع الطبي في دمشق وريفها بـ 410 آلاف دولار خلال 10 أشهر من إنشائه
الخميس 6 ربيع الآخر 1435 هـ الموافق 6 فبراير 2014 م
عدد الزيارات : 2919

 

 
دعمت هيئة الشام الإسلامية المستودع الطبي في دمشق وريفها بـ 410 آلاف دولار أمريكي، وذلك خلال عشرة أشهر منذ إنشائه وحتى اليوم.
وكانت هيئة الشام الإسلامية قد أنشأت هذا المستودع لـتأمين الأدوية والمستهلكات الطبية،وذلك في ظل الحصار الخانق الذي تفرضه عصابات الإرهاب الأسدية على عدد من المناطق في دمشق وريفها.
 
 
وتم إنشاء هذا المستودع –وهو الأول من نوعه في المحافظة- بهدف خدمة النقاط الطبية والمستشفيات الميدانية، وتزويدها بحاجاتها الشهرية من مواد طبية ومستهلكات وأدوية، وتجهيز مخزون استراتيجي للمواد الطبية الضرورية تحسباً لحصار كامل أو فقدان المواد من السوق الداخلية.
كما يهدف المشروع إلى الاستعداد للإمداد السريع للطوارئ والفواجع الكبيرة – لا قدّر الله - واستثمار المواد الدوائية رخيصة الثمن الموجودة في المناطق المحررة، والحفاظ عليها من التلف أو السرقة ووضعها في مكان آمن وجردها، إضافة إلى التوزيع العادل للمواد الطبية بين النقاط والمشافي حسب حجم العمل ونوعيته.
وقد تم اعتماد المشروع لاتحاد الأطباء السوريين الأحرار في دمشق وريفهابقيمة 40 ألف دولار شهرياً من قِبل هيئة الشام الإسلامية وبدعم من مؤسسة عيد بن محمد أل ثاني القطرية.
وبفضل من الله تعالى، ثم بفضل هذا المشروع، فقد تمكن الإخوة العاملون فيه من سد النقص في مشاريع عديدة من محتويات هذا المستودع, الذي أصبحت تعتمد عليه مشافٍ ومنشآت طبية بشكل كامل رغم شح المواد الدوائية في الأسواق, ووجود المحتكرين والمستغلين, إضافة إلى استمرار الحصار والقصف العنيف والجبهات المفتوحة مع العدو الأسدي ومن يواليه من الميليشيات الإرهابية الطائفية.
 
باهي | السعودية
الأحد 9 ربيع الآخر 1435 هـ الموافق 9 فبراير 2014 م
أسأل الله ان يهيئ لكم فاعلي الخير المحسنين لدعمكم بشعب سوريا بأمس الحاجة لكم